مدرب ويلز السابق يحذر :” لست متأكدا من مركز رامزي الحقيقي في الملعب! “

مدرب ويلز السابق يحذر :” لست متأكدا من مركز رامزي الحقيقي في الملعب! “

أبدى مدرب المنتخب الويلزي السابق جون توشاك قلقه من عدم وجود مركز محدد للاعب الوسط أرون رامزي في الملعب و الذي غالبا سيصبح لاعبا ليوفنتوس الصيف القادم. كما حذره توشاك بأن لا يحذو حذو زميله في المنتخب غاريث بيل و يخطئ مثل خطيئته!

و تحدث توشاك عن رامزي لصحيفة الجازيتا ديلو سبورت قائلا :” رامزي لاعب دائما ما كان موهبة كبيرة, لكني لست متأكد إن كان بإمكاني أن أطلق عليه اسم نجم أم لا. هو الآن يلعب في نادي كبير و في المستقبل القريب سيصبح لاعبا لنادي عظيم.. و هذا يؤكد بأنه لاعب موهبة بالرغم من عدم تأكدي من مركزه الحقيقي في الملعب !”

” لا أعتقد بأن رامزي لاعب منضبط بشكل كافي ليلعب أمام الدفاع, كما لا أرى بأنه لاعب هداف و يستغل الفرص لكي يلعب متقدما خلف المهاجمين. أعتقد بأنه سيبلي بشكل أفضل إن لعب في وسط ثلاثي حيث بإمكانه التقدم و الاختراق في الأمام, أو في وسط ثلاثي متقدم خلف رأس الحربة. في كرة القدم الحديثة عليك أن تكون لاعب متنوع و رامزي لاعب عصري ”

” ستكون لديه فرصة فريدة باللعب بجوار كريستيانو رونالدو, سيكون بإمكانه الاحتكاك به للتطور و النمو أكثر, رامزي سيكون محظوظا بذلك و هو لاعب لم يكن محظوظا بشكل كافي في السابق.. أذكر تماما عندما كنت أشاهده على التلفاز يلعب ضد ستوك و كيف أصاب نفسه عام 2010, لقد احتاج لتسعة أشهر للعودة للملاعب.. لقد تطور مع مرور الوقت و هو الآن في الـ 29 من عمره و يريد أن يفجر قدراته ”

” يوفنتوس نادي يعمل بشكل جيد في سوق الانتقالات خاصة في اقتناص فرص اللاعبين المنتهية عقودهم, حيث تمكنوا مؤخرا من الحصول على لاعبين مميزين بدون مقابل مثل إمري جان و سامي خضيرة.. لديهم موهبة كبيرة بجانب بيانيتش و بطل العالم ماتويدي.. يوفنتوس لديه خط وسط مميز جدا ”

كما أرسل توشاك تحذيرا لرامزي بعدم الوقوع في نفس خطيئة زميله غاريث بيل عندما انتقل لريال مدريد.. و قال توشاك :” من المهم جدا أن لا يقع رامزي في نفس خطأ بيل, على رامزي أن يتعلم اللغة الإيطالية بسرعة.. أعتقد بأنه من الأفضل له الانتقال ليوفنتوس في الصيف و ليس في يناير كي يتمكن من تعلم الإيطالية ”

” سيكون من الفخر أن نرى لاعب ويلزي يلعب في نادي عظيم كاليوفنتوس, و هو نفس النادي الذي لعب فيه ويلزي عظيم آخر و هو تشارلز. تشارلز كان في يوفنتوس عندما كنت صغيرا و بدأت لعب كرة القدم, لقد علمني كيف ألعب الكرة برأسي, و كان يحكي لي حكايات رائعة عن يوفنتوس برفقة عمر سيفوري و جيامبيرو بونبيرتي. ذات مرة قال لي عندما كنت لاعبا في ليفربول: أنت برفقة كيفن كيغان جيدان, لكني أنا مع عمر سيفوري أفضل.. أنا أعتبر تشارلز أفضل لاعب في التاريخ.. نعم أفضل من كريستيانو رونالدو “