داني ألفيس : سأترك قطعة قلبي الخاصة ببرشلونة جانبا و أدافع عن ألوان البيانكونيري

داني ألفيس : سأترك قطعة قلبي الخاصة ببرشلونة جانبا و أدافع عن ألوان البيانكونيري

كان المؤتمر الصحفي الذي عقده البرازيلي داني ألفيس في برشلونة عاطفيا بالنسبة له, فهذه هي العودة الأولى له لبرشلونة بعد رحيله عنهم الصيف الماضي. داني ألفيس هذه المرة يأتي إلى الكامب نو و هو متقدم بنتيجة الذهاب بثلاثة أهداف دون مقابل, و لديه أفضلية كبيرة للتأهل للدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا. و تحدث ألفيس في المؤتمر الصحفي قائلا :” هذا المؤتمر يذكرني بيوم تقديمي لبرشلونة. عودتي للكامب نو لحظة عاطفية كبيرة, أعتقد بأن لدينا نسبة 60% للتأهل لنصف النهائي و نحن قادمون للكامب نو لتسجيل الأهداف و ليس فقط للدفاع. لدينا نية للتسجيل و تسجيل هدف في الكامب نو سيعمل فارقا كبيرا ”

و تحدث عن رحيله عن برشلونة الصيف الماضي قائلا :” في نهاية الموسم الماضي حققنا إنجازا جميلا, قلت للجميع بأني أريد البقاء و سأكون سعيدا لذلك, فأنا مشجع لبرشلونة, لكن مسيرتي الكروية احتاجت أن أرحل إلى مكان آخر. الآن لدى برشلونة مكانة خاصة جدا في قلبي لكن يتوجب علي وضع ذلك جانبا عندما أواجههم. عندما رحلت من برشلونة شعرت بأن هنالك أشخاص في الإرادة لا يريدون مني البقاء و دفعوني للخروج, و أنا أتأسف إن تهجمت على أحد خلال تصريحاتي السابقة عن الإدارة لكني أردت توضيح ما حدث ”

” الآن أنا لاعب ليوفنتوس و دائما أعطي 100% للنادي الذي أدافع عن ألوانه, لا أعلم كيف ستستقبلني الجماهير في الملعب لكني سعيد بالعودة لأحد الأماكن التي أعتبرها مثل منزلي ”

” أتمنى أن يكون دور الإياب مشابه للذهاب, نريد المنافسة على نفس المستوى و نريد كتابة التاريخ. لقد وقعت لليوفنتوس للدفاع عن ألوان البيانكونيري, في الملعب سأضع قطعة برشلونة في قلبي جانبا و أدافع عن ألوان اليوفنتوس ”

” لم يسألني زملائي عن كيفية التعامل مع أجواء الكامب نو, فجميعهم لاعبون محترفون و لديهم موهبة فنية كبيرة. إن تمكنا من التأهل و الإطاحة ببرشلونة فأعتقد أننا تمكنا من الفوز على أقوى فريق في العالم. أريد مساعدة اليوفنتوس على الفوز في هذه البطولة التي لم يحققها النادي منذ 21 عاما. “